الحضارة الفرعونية وإنجازاتها


يعتبر سعي الإنسان الدائم للعيش بالقرب من مصادر المياه السبب الرئيسي في تواجد سكان مصر حول ضفاف نهر النيل وبالتالي قيام الحضارة المصرية القديمة حيث اعتبر نهر النيل رمزًا للخصوبة واستمرارًا للعيش، و ساعد الناس آنذاك في الزراعة وتربية الحيوانات وتأسيس مجتمعات صغيرة فتكونت دولة الدلتا ودولة الصعيد، ثم اتحدت هاتان الدولتان في عام 3200ق.م على يد الملك الفرعوني مينا، وفي هذا المقال سنستعرض لكم أهم مظاهم الحضارة الفرعونية وإنجازاتها.

و قد امتدت فترة حكم الفراعنة منذ عام 3200 ق.م أي من تاريخ الوحدة التي حصلت بين الدولتين وحتى دخول الاسكندر الأكبر إلى مصر عام 323ق.م.

وكان لهذا الحكم الأثر الأكبر في ازدهار العمران والعلوم والفنون وغيرها من الأنشطة التجارية والصناعية في مصر.

تعني كلمة فرعون البيت الكبير أو التركة الكبيرة وقديمًا كان يطلق هذا الاسم على القصر الكبير، واشتهر الفراعنة بالثراء الفاحش حتى أنهم كانوا يأخذون كنوزهم معهم إلى المقابر كما وعرفوا بالاستبداد والظلم.
صنف الفراعنة إلى 30 أسرة حاكمة وقسمت العصور التاريخية التي مر بها الفراعنة إلى ما يلي