اعلن برشلونة ان نجم برشلونة يتصدر ترتيب هدافي الليغا الأسبانية وأكبر دوريات أورتزامنت بداية ليو ميسي المثالية في عام 2015 مع الأداء الممتاز الذي ظهر به الفريق منذ حلول العام الجديد. فبينما عزز برشلونة حظوظه في مواصلة المغامرة القارية ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا منفرداً في الوقت ذاته بصدارة الليغا بعد ضمان تأهله لنهائي كأس ملك إسبانيا، كانت أهداف نجمه الأرجنتيني حاسمة في جميع المسابقات الثلاث. ففي المباريات الـ17 التي لعبها منذ بداية العام، سجل ميسي 20 هدفا في مختلف المنافسات، محرزاً 17 منها خلال 11 مباراة في الدوري المحلي، مما وضعه في قمة هدافي الليغا برصيد 32 هدفا بعد ثنائيته ضد إيبار في إيبوروا.

وبذلك أصبح نجم البلاوغرانا يتصدر أيضا ترتيب الهدافين على مستوى أكبر دوريات أوروبا، حيث بات يقود حالياً قافلة السباق على الحذاء الذهبي متقدماً على هداف ريال مدريد كريستيانو رونالدو ومهاجم آينتراخت فرانكفورت ألكسندر ماير، بينما يأتي نيمار في المركز السابع مناصفة مع آريين روبن وجاكسون مارتينيز وسيرخيو أغويرو برصيد 17 هدفاً لكل منهم.

وكان ميسي قد تُوج بالحذاء الذهبي في ثلاث مناسبات سابقة، حيث أحرز الجائزة للمرة الأولى في موسم 2009/2010 مسجلاً 34 هدفاً، ثم فاز بها مجدداً في 2011/2012 محققاً رقماً قياسياً تاريخياً بلغ 50 هدفاً، قبل أن يُعيد الكَرَّة في الموسم التالي بواقع 46 هدفاً.