السلام عليك ورحمه الله وبركاته

جزاكم الله خير أريد معرفه صحه هذا الحديث

والرسول صلى الله عليه وسلم يقول لعمر عن النصارى :
أن هؤلاء قد عجلت لهم طيباتهم
لأن الله قد فتح عليهم والرسول بأبي هو وأمي متكئ على الحصير ..
الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وجزاك الله خيرا .

الحديث رواه البخاري ومسلم ضمن قصة طويلة ، وليس فيه ذكْر النصارى وحدهم ، بل فيه ذِكْر فَارِس وَالرُّوم .
وفي الحديث : ثُمَّ رَفَعْتُ بَصَرِي فِي بَيْتِهِ ، فَوَ اللهِ مَا رَأَيْتُ فِيهِ شَيْئًا يَرُدُّ الْبَصَرَ غَيْرَ أَهَبَةٍ ثَلَاثَةٍ ، فَقُلْتُ : ادْعُ اللهَ فَلْيُوَسِّعْ عَلَى أُمَّتِكَ ، فَإِنَّ فَارِسَ وَالرُّومَ وُسِّعَ عَلَيْهِمْ ، وَأُعْطُوا الدُّنْيَا ، وَهُمْ لَا يَعْبُدُونَ اللهَ ، وَكَانَ مُتَّكِئًا فَقَالَ : أَوَ فِي شَكٍّ أَنْتَ يَا ابْنَ الْخَطَّابِ ؟ أُولَئِكَ قَوْمٌ عُجِّلَتْ لَهُمْ طَيِّبَاتُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا .

والله تعالى أعلم .